إنّ هذا المحتوى خاص بموقعك الجغرافي، حيث قد لا تتوفر بعض العلاجات فيه

الأورام الليفية

إنها أورام غير سرطانية تنمو في الرحم أو حوله. وغالبًا ما تظهر خلال سنوات الإنجاب. يمكن لهذه الأورام الحميدة تعديل شكل الرحم أو حجمه. تسمى الأورام الليفية أيضًا بالورم العضلي الأملس أو الأورام العضلية.

تختلف هذه الأورام في الحجم ونمط نموها (بطيء أو سريع)، ويمكن أن تتواجد أورام ليفية مفردة أو متعددة. لا تتكاثر الأورام الليفية في أجزاء أخرى من الجسم إلا في حالات نادرة.

ما هي أعراض الأورام الليفية؟

لا تسبب الأورام الليفية عادة أي عوارض. 

لكن تعاني بعض النساء عوارض قد تشمل:

•    دورة شهرية طويلة (قد تدوم لأكثر من أسبوع) 

•    نزيف شديد 

•    الإمساك: يحدث ذلك إذا كان الورم الليفي يضغط على الأمعاء

•    كثرة التبول 

•    مشكلة أثناء إفراغ المثانة 

•    تقلصات الحوض 

•    ألم في الساقين والظهر 

•    ألم أثناء الجماع 

•    انتفاخ أو إحساس بالامتلاء في الحوض 

غالبًا ما يسبب الورم الليفي ألمًا حادًا إن نما بسرعة أكبر من التغذية الدموية الخاصة به ويبدأ في الموت. 

كيف يتم تصنيف الأورام الليفية؟

تصنّف حسب موقعها في في جدار الرحم: 

•    الأورام الليفية داخل جدار الرحم: توجد بشكل شائع، وتتطور داخل جدار الرحم العضلي. 

•    الأورام الليفية تحت المخاطية: تدخل في تجويف الرحم. 

•    الأورام الليفية تحت المصلية: تنمو على الجدار الخارجي للرحم. 

من الذي يصاب بالأورام الليفية؟

•    تحدث بشكل شائع عند النساء اللواتي يعانين الوزن الزائد واللواتي فشلن في الإنجاب في الماضي.

•    تظهر الأورام الليفية في 20٪ من النساء في سنوات الإنجاب. 

ما هي أسباب الأورام الليفية؟

يبقى السبب الدقيق غير معروف. ومع ذلك، تشير الأبحاث إلى أن هذه الأسباب مسؤولة عن الأورام الليفية: 

•    الوراثة: هناك ارتباط ثابت بين الأورام الليفية والوراثة. لذا، إذا كانت هناك نساء أخريات في عائلتك مصابات بأورام ليفية، فأنت عرضة لذلك.

•    الهرمونات: وُجد أن البروجسترون والإستروجين يحفزان نمو الورم الليفي، وهي مسؤولة عن تحفيز نمو بطانة الرحم خلال كل دورة شهرية. 

•    عوامل النمو الأخرى: وجد أن عامل النمو الشبيه بالأنسولين يؤثر على نمو الأورام الليفية. 

كيف يتم تشخيص الأورام الليفية؟

لا تظهر أي عوارض في معظم الأحيان. لذلك، كثيرًا ما تمر الأورام الليفية من دون أن يلاحظها أحد. وفي بعض الأحيان، يمكن رؤية الأورام الليفية أثناء التقييم المنتظم للحوض من قبل طبيب أمراض النساء. ويحدد فحص الحوض حجم الرحم وشكله.

تساعد الاختبارات العديدة في تشخيص الورم الليفي، وهي: 

•    الموجات فوق الصوتية المهبلية

•    الأشعة المقطعية أو التصوير بالرنين المغناطيسي

•    تنظير الرحم 

ما هي خيارات علاج الأورام الليفية؟

لا توجد طريقة واحدة لعلاج الأورام الليفية، حيث توجد العديد من خيارات العلاج. ويعتمد نوع العلاج كليًا على العمر والعوارض ونوع الورم الليفي. وتعتمد خيارات العلاج على النتائج (حجم الورم الليفي وموقعه) وما إذا كانت العوارض خفيفة أو متوسطة أو شديدة. 

•    الانتظار اليقظ: ليست الأورام الليفية سرطانية، ونادرًا ما يعيقون الحمل. يكون نموها عادة بطيئًا أو لا يكون كذلك على الإطلاق ويبدو أنه يتقلص بعد سن اليأس عندما يكون هناك انخفاض في المستويات الهرمونية. 

•    الأدوية: الهرمونات التي تنظم الدورة الشهرية لعلاج مضاعفات الأورام الليفية مثل آلام الحوض أو نزيف الدورة الشهرية الغزير. فهي لا تقضي على الأورام الليفية ولكنها قد تقلل من حجمها.

متى يوصى بالجراحة؟

تُجرى الجراحة بشكل عام عندما تؤدي الأورام الليفية إلى ظهور عوارض خطيرة. 

إذا كانت المرأة تخطط للحمل في المستقبل، فإن استئصال الورم العضلي هو الخيار الجراحي الوحيد (حيث يتم استئصال الأورام الليفية جراحيًا). وخلال هذا الإجراء، يقوم الجراح بإزالة الأورام الليفية وترك الرحم في مكانه.

يمكن أن يتألف استئصال الورم العضلي من عدة أنواع، بناءً على حجم الأورام الليفية وموقعها. وتؤثر جميع عمليات استئصال الورم العضلي على الخصوبة في المستقبل وتحمل خطر التندب والالتصاقات. ينطوي الإجراء أيضًا على خطر حدوث نزيف مفرط، مما قد يستلزم استئصال الرحم.

يمكن أن يتألف استئصال الورم العضلي من عدة أنواع، وهي: 

•    استئصال الورم العضلي عن طريق البطن (شق البطن): يزيل الجراح الأورام الليفية الموجودة على السطح الخارجي للرحم والأعضاء المجاورة. ويتم عمل شق في منطقة البطن.

•    استئصال الورم العضلي بالمنظار: إنه أسلوب بسيط للغاية وطفيف التوغل. يزيل منظار البطن الأورام الليفية من خلال شقوق صغيرة في البطن تتراوح من 5 إلى 10 مم عبر السرة.

•    استئصال الورم العضلي بتنظير الرحم: إنه أفضل تدخل لعلاج الأورام الليفية الموجودة داخل الرحم (تحت المخاطية). يتم وضع جهاز يشبه التلسكوب من خلال عنق الرحم. ثم يملأ السائل الرحم لتضخيم جدرانه، ما يزيد من إمكانية الوصول إلى الرحم وصورته. ويستخدم منظار الرحم للتخلص من الأورام الليفية تحت المخاطية.

باتّباع تقنية لا تقضي على الرحم، قد تظهر أورام ليفية جديدة وتؤدي إلى ظهور عوارض. 

ما هي فرص عودة الأورام الليفية الرحمية بعد استئصال الورم العضلي؟

بعد استئصال الورم العضلي، يبلغ خطر الإصابة بالورم الليفي حوالي 30٪ خلال فترة 10 سنوات. ويملك المرضى الذين يعانون الأورام الليفية المتعددة فرصة للإصابة بالورم الليفي مرة أخرى مقارنة بالمرضى الذين يعانون الورم الليفي المفرد. احجزي موعدك اليوم.

Types of treatment related to this article

In Vitro Fertilization (IVF)

التّلقيح الاصطناعيّ يعني الإخصاب في المختبر؛ في المختبر أي خارج الجسم. والتّخصيب يشير إلى الحمل (ضمّ بويضة المرأة والحيوانات المنويّة للرّجل في طبق المختبر)

يتعلم أكثر

Intra-Cytoplasmic Sperm Injection (ICSI)

الحقن المجهري هو تقنية تم تطويرها للتغلب على عقم الذكور المنسوب إلى ضعف جودة السائل المنوي. الحقن المجهري هو أحد أهم التطورات في تقنية المساعدة على الإنجاب. في

يتعلم أكثر

PGT A

يعد هذا الفحص، المعروف سابقاً باسم التشخيص الجيني قبل الزرع، طريقة بديلة لاختيار الأجنة من أجل نقلها بواسطة التلقيح الاصطناعي. يحدد هذا الفحص الأجنة قبل زرعها

يتعلم أكثر

PGT-SR

إنّه فحص وراثي للكشف عن الاضطرابات الهيكلية للكروموسوم الموروثة في الأجنة قبل نقلها بهدف تعزيز فرصة حمل ناجح. 

يوصى بهذا الفحص عامةً بعد الإجهاض المتكرر أو

يتعلم أكثر

نحن هنا لمساعدتكم