إنّ هذا المحتوى خاص بموقعك الجغرافي، حيث قد لا تتوفر بعض العلاجات فيه

فقد النطاف الإنسدادي

تُعرف حالة فقد النطاف الإنسدادي بعدم وجود الحيوانات المنويّة عند القذف بغضّ النّظر عن سلامة النُطفة (تكوين حيوانات منويّة سليمة). ويُعتبر فقد النطاف الإنسدادي سببًا شائعًا للعقم عند الرجال، حيث يُصيب حوالي 1 بالمئة من السكان الذكور. وتُصنّف حوالي 60 بالمئة منها كحالات يشوبها فقد النطاف غير الإنسدادي و40 بالمئة منها كحالات فقد النطاف الإنسدادي. تقلّل هذه الحالة من خصوبة الحيوانات المنويّة وقد تجعلها عقيمة في بعض الأحيان.

ما هي العوامل التي تُسبب هذه الحالة؟

تتعدد أسباب فقد النطاف الإنسدادي، إذ يصاب بهذه الحالة الذكور الّذين:  

  • أجروا عمليّة قطع القناة الدافقة؛
  • يعانون من انسداد القنوات القذفية أو صعوبة في القذف؛
  •  يعانون من التهاب الخصية أو البربخ؛ أو
  • يعانون من عدم وجود البربخ أي عدم وجود القناة المنويّة منذ الولادة (الأنبوب الذي يُخزن وينقل الحيوانات المنويّة).

ما هي علامات فقد النطاف الإنسدادي؟

بشكل عام، لا تظهر أي عوارض لفقد النظاف الإنسدادي. إلا أن المؤشرات التي تدل على هذه الحالة تشمل مؤشّرين اثنين وهما:   

  • صعوبة انتاج الحيوانات المنويّة؛ و
  • انسداد القناة ما يؤدي إلى إعاقة القذف.  

ما هي آثار فقد النطاف الإنسدادي على الخصوبة والحمل؟

لا يمكن للرجل الذي يعاني من فقد النطاف الإنسدادي إنتاج كميّة كافيّة من الحيوانات المنويّة، ما يجعل عمليّة الحمل الطبيعيّ صعبة جدًا، غير أنّه، وعلى الرغم من عدد الحيوانات المنويّة الضئيل، يُمكن الحصول على الحيوانات المنويّة السليمة من الخصيّة والبربخ، ويمكن فيما بعد استخدامها في إطار عمليّة التّلقيح الاصطناعيّ أو في إجراءات علاجيّة أخرى. 

ما هي اختبارات التشخيص المستخدمة؟

  • فحص بدنيّ: يساعد هذا الفحص على تشخيص تركيبة الخصيّة غير السليمة بالإضافة إلى تركيبة البربخ والقنوات الأخرى.
  • التصوير: يعتبر التصوير بالموجات فوق الصوتيّة للبروستاتا وكيس الصفن وسيلة جيدة للكشف عن المشاكل الصحيّة والتشوهات لدى الذكور.
  • الاختبارات السريريّة: تهدف إلى الكشف عن مستويات التستوستيرون والهرمون المنبه المنشط للحوصلة، حيث تؤثّر مستوياتها بشكل مباشر على كمّية الحيوانات المنويّة.

كيفية معالجة هذه الحالة

يعتمد العلاج على حالة المريض، ويُمكن اعتماد نوعين من الإجراءات لمعالجة فقد النطاف الإنسدادي:   

  • قطع القناة الدافقة أو المفاغرة البربخية الأسهرية: تتم هذه الجراحة عن طريق إجراء شق صغير في الخصية بهدف التعقيم في القناة المنوية والأنبوب المُلتف. يؤدّي هذا الانبوب دورًا فعّالًا في نقل الحيوانات المنويّة إلى كيس الصفن.
  • الاستئصال عبر الإحليل لقنوات القذف:  تتم هذه الجراحة عن طريق إجراء شق صغير في الخصية لإزالة العقبات في القناة الدافقة المسؤولة عن قذف الحيوانات المنويّة في المهبل. 

أنواع العلاج المتعلقة بهذه المقالة

In Vitro Fertilization (IVF)

التّلقيح الاصطناعيّ يعني الإخصاب في المختبر؛ في المختبر أي خارج الجسم. والتّخصيب يشير إلى الحمل (ضمّ بويضة المرأة والحيوانات المنويّة للرّجل في طبق المختبر)

يتعلم أكثر

Intra-Cytoplasmic Sperm Injection (ICSI)

الحقن المجهري هو تقنية تم تطويرها للتغلب على عقم الذكور المنسوب إلى ضعف جودة السائل المنوي. الحقن المجهري هو أحد أهم التطورات في تقنية المساعدة على الإنجاب. في

يتعلم أكثر

PGT A

يعد هذا الفحص، المعروف سابقاً باسم التشخيص الجيني قبل الزرع، طريقة بديلة لاختيار الأجنة من أجل نقلها بواسطة التلقيح الاصطناعي. يحدد هذا الفحص الأجنة قبل زرعها

يتعلم أكثر

PGT-SR

إنّه فحص وراثي للكشف عن الاضطرابات الهيكلية للكروموسوم الموروثة في الأجنة قبل نقلها بهدف تعزيز فرصة حمل ناجح. 

يوصى بهذا الفحص عامةً بعد الإجهاض المتكرر أو

يتعلم أكثر

نحن هنا لمساعدتكم