You are browsing content specific to your location, some treatments may not be available:

مشاكل القذف

تُعتبر مشاكل القذف من المشاكل الجنسيّة المعروفة لدى الرجال وهي تشمل القذف المبكر والقذف المتأخر والقذف المرتجع وعدم القذف.

القذف المبكر

يُعتبر القذف المبكر من مشاكل القذف الأكثر شيوعًا إذ يصيب من 5 إلى 40% من الرجال النشطين جنسيًّا. ويُقصد بهذه المشكلة القذف الذي يحدث في وقتٍ مبكرٍ جدًا من الممارسة الجنسيّة، كما تُعرف هذه الحالة أيضًا بسرعة القذف. لا يزال السبب الدقيق وراء الإصابة بسرعة القذف غير معروف، إلا أنّ السبب المحتمل قد ينطوي على العوامل التّالية:

• الأسباب النفسيّة، بما في ذلك مشاكل في العلاقة والقلق والاعتداء الجنسيّ واليأس وما إلى ذلك؛ و 

• الأسباب البيولوجيّة، بما في ذلك اضطرابات في معدل الهرمون والصفات الموروثة إضافة إلى التهاب البروستاتا أو القناة البولّية.

القذف المتأخر

يُقصد بالقذف المتأخر الحالة التي يستغرق فيها الرجل فترة زمنية أطول لبلوغ الذروة. وتشمل الأسباب المُحتملة لهذه الحالة بعض الحالات المرضيّة المزمنة والعمليّات الجراحيّة والأدوية بالإضافة إلى الأسباب النفسيّة.

القذف المرتجع

يحدث القذف المرتجع عندما يدخل السائل المنوي المثانة بدلًا من قذفه عبر القضيب خلال النّشوة. وتشمل الأسباب المُحتملة لهذه الحالة بعض الحالات الطّبيّة والخلل التّشريحيّ، حيث نذكر منها مرض السكريّ والجراحات السابقة مثل جراحة عنق المثانة والبروستاتا وتناول بعض الأدوية.

عدم القدرة على القذف

تحدث هذه الحالة عند الغيابٍ التام للقذف. وغالبًا ما ترتبط بتناول دواء ما أو بعوامل خاصة بالجهاز العصبيّ ومنها إصابة الحبل الشوكيّ ومرض التصلب المتعدّد ومرض الباركنسون. وقد ترتبط هذه الحالة أيضًا بمشاكل المثانة والعنق والعضلة القابضة وما إلى ذلك. 

هل تُسببُ اضطرابات القذف العقم؟

تُشكل اضطرابات القذف السبب الأساسيّ للعقم لدى الشبّان. يمكن للقذف المبكر أن يعيق عملية الحمل إذا حدث القذف خارج المهبل، كما تتراجع جودة السائل المنوي عند القذف المبكر ما يؤدي أحيانًا إلى العقم. علاوةً على ذلك، يواجه الرجال اللذين يعانون من مشاكل القذف المرتجع أو عدم القذف من العقم خلال فترة الإنجاب. 

تشخيص اضطرابات القذف

يؤدّي فحص تحليل السائل المنوي دورًا أساسيًا في تشخيص العقم عند الرجال. وتعتبر كميّة السائل المنوي المقذوفة المعيار الأساسيّ في تحليل السائل. تؤثر اضطرابات القذف على جودة السائل المنويّ عند الرجال الذين يعانون من العقم ما ينعكس سلبًا على كميّة القذف. لذلك، لا بد إذًا من إجراء فحص روتيني لكمية السائل المنوي المقذوفة لتحديد أسباب انخفاضها والبحث عن حلول لمشاكل العقم. 

كما أن الفحص البدنيّ وفحوصات الدم بعد القذف تساعد في تشخيص نوع هذه الاضطرابات. عدا ذلك، يشكّل التصوير التشخيصيّ لقنوات البروستاتا والقنوات المنويّة جزءً من التشخيص.

معالجة مشاكل القذف

إن التعرّف على اضطرابات القذف يساعد على إيجاد حلول لحالات العقم، حيث يمكن اللجوء إلى مجموعة واسعة من العلاجات تشمل العلاج بالدواء والعلاج السلوكيّ إضافةً إلى العلاج التناسليّ بهدف معالجة هذه الاضطرابات. 

أنواع العلاج المتعلقة بهذه المقالة

In Vitro Fertilization (IVF)

IVF means in vitro fertilization.  In vitro means in the laboratory ( outside the body)  and fertilization refers to conception (joining of a woman’s egg and a

Learn More

Intra-Cytoplasmic Sperm Injection (ICSI)

Intracytoplasmic sperm injection (ICSI) is a technique developed to overcome male infertility attributed to impaired semen quality.  ICSI is one of the most

Learn More

PGT A

Preimplantation genetic testing for aneuploidies (PGT‐A), formerly known as preimplantation genetic screening (PGS), is an alternative method to select embryos

Learn More

PGT-SR

PGT-SR is a genetic test for detecting inherited chromosomal structural rearrangements in embryos prior to their transfer and enhancing the chance of a

Learn More

نحن هنا لمساعدتكم